أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

أهالي معتقلي “العقرب” يطالبون بحق ذويهم في العلاج والطعام والتريض

اشتكى أهالي المعتقلين في سجن العقرب من الانتهاكات التي تُمارس بحق ذويهم، وطالبوا المنظمات الحقوقية بالتدخل لإنقاذهم مما يتعرضون له.

وطالب المعتقلون، في شكوى للمنظمات الحقوقية، وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب وإدارة السجن بفتح باب الزيارة لرؤية ذويهم، وتمكين المعتقلين من حقهم في العلاج والتريض والطعام المناسب، وأطلقوا دعوات للمشاركة في التغريد على وسم #مدفونين_بالحياة #Buriedalive لإنقاذ معتقلي سجن_العقرب، ولتعريف العالم بمعاناة أبنائهم، وفضح ممارسات إدارة السجن معهم.

وقالت زوجة أحد المعتقلين: “زوجي منذ شهر من غير ملابس أو علاج”، مشيرة إلى أنَّه تم تجريد المعتقلين من ملابسهم ومتعلقاتهم 4 مرات خلال الأسبوعين الماضيين.

فيما وصف أحد الحقوقيين ما يحدث في العقرب قائلا: “الداخل مفقود والخارج مولود.. كلمة أصدق ما تُقال على معتقلي سجني العقرب “١ ،٢”.. فكل حقوقهم مسلوبة، فليس لهم زيارة ولا طعام ولا ملابس ولا علاج ولا كانتين ولا تريُض ولا كتب، ولا أي حق من حقوق الحياة، حتى في التجديدات والمحاكمات يُعرضون في قفص زجاجي داخل قفص حديدي، فلا تُسمع لهم شكوى، ولا تُلقى إليهم كلمة”.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة